أخر الاخبار
الرئيسية / تكنولوجيا / السوشيال ميديا / امريكا تطالب بمراقبة الواتساب

امريكا تطالب بمراقبة الواتساب

السلطات الامريكية تطالب بمراقبة واتساب 

شعار برنامج واتس اب

توجه القضاء الأميركي إلى شركة واتساب بطلب الكشف عن بيانات شخصية للمستخدمين

جاء ذلك في تقرير صحفي نشرته صحيفة “نيويورك تايمز” أن قاضيا فيدراليا أمر بالتنصت على أحد مستخدمي تطبيق التراسل الفوري باستخدام برنامج الواتساب ، في نطاق تحقيق في إحدى القضايا.

وتبدي السلطات الأميركية استياء من نظام التشفير الذي يعتمده تطبيق واتساب، الذي تمتلكه شركة فيسبوك، للحيلولة دون الوصول إلى بيانات المستخدمين.

ويجدر بالذكر أن شركة “واتساب” نفسها لا تستطيع الاطلاع على رسائل مستخدميها والذين فاق عددهم المليار. حيث أن محادثات “واتساب” محمية بنظام تشفير يسمى “من النهاية إلى النهاية”، أي أنه بمجرد أن تقوم بإرسال رسالة إلى أحد الأشخاص، لا يبقى من هذه الرسالة أي نسخة أو أي أثر لدى شركة الواتساب باستثناء تلك الموجود في هاتفك وهاتف الشخص مستلم الرسالة.

وهذا يعني أنه لا يستطيع أي أحد في الوقت الحالي، أن يصل إلى بيانات المستخدمين، إلا إذا حصل على الهواتف التي تم ارسال واستلام الرسائل عبرها.

وفي رد فعل على هذه المطالبات انتقدت منظمة الدفاع عن الحريات الرقمية، خطوة السلطات الأميركية، معتبرة أن هذا العمل يعتبر هجوما جديدا على نظام التشفير، بعد مضايقة شركة “أبل”.

ونذكر هنا  أن السلطات الأمريكية قد خاضت مثل هذا النزاع وهذه التجربة والمطالبة مع شركة “أبل”.

فهل تفلح هذه المطالبات ؟ وهل ستسمح الواتساب بذلك؟؟

هذا ما ننتظر الرد عليه في الأيام القادمة…

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*