لسانك حصانك

qatarat_jjjjjuu

 

                     الكلمة نور وبعض الكلمات قبور 

قال تعالى:

{ ما يَلفظُ مِنْ قَولٍ إلاَّ لَدَيهِ رَقيبٌ عَتيدٌ”،

”يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِّنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَّحِيمٌ }.

صدق الله العظيم

لسانك حصانك إن صنته صانك و إن خنته خانك

ده مثل مصري كلنا عارفينة و قليل اللي بيعمل بيه

بالرغم اننا مأمورين من الله عز وجل بصيانة اللسان و الحفاظ علي كلماتنا

المثل ده بيدعونا للحفاظ علي وقرنا واحترام  الناس لينا  و كمان اننا منغلطش في حد و لا نوقع ما بين حد بنقل الكلام مثلا

الامثال عندنا في مجتمعنا بتمثل ركيزة مهمة في حياتنا و بنحفظها عن ظاهر قلب بس الفكره

ان المثل الشعبى عموما مجاش من فراغ

و لا مقصود منه كلام وخلاص ده بيهدف لحكمه او بيأرخ شئ حصل زمان

و مثل لسانك حصانك إن صنته صانك و إن خنتة خانك ده من اهم الامثال التي تدعونا الي الحفاظ علي الكلام

و الحرص علي الكلام الطيب دائما او الصمت كما أمرنا الله سبحانة و تعالي

لان الكلمة نور و بعض الكلمات قبور الكلمة فرقان ما بين نبي و بغي
بالكلمة تنكشف الغمة نعم بالكلمة تكتشف الغمة لذا اومرنا ان نحمد الله و نستغفره دائما لان هذه كلمات نور و تجعل علي وجهنا نور كما ان هذا الكلام الجميل من الحمد و الاستغفار لله يمعنا عن اللغو في الحديث و الوقوع في الكلمات الخطأ .

 

لسانك-حصانك

 

“لسانك حصانك إن صنته صانك و إن خنته خانك”
فلا تغتب أحدا، ولا تفشِ سر أحد،
ولا تنقل كلاما ينشر الكراهية بين الناس

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*