أخر الاخبار
الرئيسية / كتابات / قصص قصيرة / هو انا تقريبا حبيتها

هو انا تقريبا حبيتها

images (1)

أبطال قصتنا بسمة و رامي بيشبهوا لكتير مننا وبيشبهوا لكتير بنسمع عنهم وعن حكاياتهم ..

بسمة بنوتة عندها 20 سنة بتحب تضحك وتهزر وإجتماعية بتحب الناس وتحب تتعرف علي الناس وتجرب الحاجات الجديدة في يوم اشتركت بسمة في جروب علي الفيس بوك كان عبارة عن دردشة وهزار وضحك ولعب والجو اللي هيا بتحبه ..

رامي كمان بيحب الجو ده ولفت نظره بسمه بمشاركتها دايما وضحكها وهزارها وروحها الحلوة وقرر انه هيكلمها ويتعرف عليها ويبقوا أصحاب ..

وابتدت الحكاية : 

رامي : ازيك يا بسمه 

بسمه : هاي ازيك يا رامي 

رامي : اخبارك ايه ؟ واضح ان شخصيتك جميلة 

بسمه : تمام الحمدلله .. ربنا يخليك من زوقك بس 

رامي : تحبي نكون اصحاب ؟

بسمه : طبعا يارامي ده شرف ليا 

وإبتدي رامي وبسمة يتكلموا كتير وعرفوا نفسهم لبعض وايه اللي بيحبوه وايه اللي بيكرهوه وبقيوا قريبين من بعض اوي 

وف يوم : 

رامي : بسمة وحشتيني اوووووووي 

بسمه : وانت كمان “سمايل مكسوف ” 😀 

رامي : بسمة عاوز أقولك حاجة مهمة جدا بس خايف 

بسمة فرحت وقلبها دق وحست ان رامي أخيرا هيعترفلها بحبه 

بسمة : لا متخافش قول انا سمعاك 

رامي : أنا بحبــــــــــــــــــــــك <3 

بسمة : احم احم 

رامي : شوفتي بقي كنت خايف ليه خايف ردك وقرارك 

بسمة : لا متخافش انا كمان بحبك 

……………………………………………………………………………

رامي وبسمة حبوا بعض أو المسمي انهم حبوا بعض بسمة حبته بجد وكان كل حياتها بس حصلت حاجة غريبة في يوم بسمة بتتصل برامي علي التليفون ردت عليها بنت 

بسمة : ألو 

البنت المجهولة : ألو مين معايا 

بسمة : سوري مش ده رقم رامي 

البنت المجهولة : اه رقم رامي انتي مين ؟ 

بسمة : قوليله بسمه وهو هيعرفني 

البنت المجهولة بعصبية :  رامي يارامي في واحدة علي التليفون بتقول اسمها بسمه وانت تعرفها مين دي ؟؟

رامي اتلجلج : بسمة ! اه اه دي واحدة صاحبتي 

طبعا بسمة سامعه كل  الحوار ده , رامي أخد التليفون ومش بعيد وكلم بسمة 

رامي : الو ايوة يابسمة ياحبيبتي وحشتيني 

بسمة : حبيبتك ؟؟ مين دي اللي ردت عليا ؟ لا وكمان بتقولها واحده صاحبتي ؟ 

رامي : ياحبيبتي دي بنت خالتي وعادي ردت ع التليفون 

بسمة : بنت خالتك ؟ وايه صفتها ترد ع التليفون ومتعصبة اوي كده وهيا بتنادي عليك ؟ 

رامي : معلش اصلها بتحبني ومن صغرنا بيقولوا اننا لبعض 

بسمة : لا هيا مش هتعمل كده الا لو انت معشمها بحاجة 

بنت خالة رامي صوتها عالي من بعيد يلا يارامي ولا انت استحليت المكالمة  .. رامي كان فاكر انه كتم الصوت ورد علي بنت خالته وقالها حاضر ياحبيبتي انا جاي اهو ..

رامي : ايوة يا بسمه معاكي 

بسمة : انت كذاب وواحد معندوش ضمير بتقولها يا حبيبتي وبتقولي هيا اللي بتحبني ؟ حسبي الله ونعم الوكيل فيك 

رامي : بسمة افهميني بس .. بسمة بسمة 

قفلت بسمة السكة في وش رامي وعملتله بلوك من كل حاجة تربطها بيه فيس واتس اتصال كل حاجة واكتئبت يومين وعيطتلها يومين ورجعت تدخل الفيس تاني واتعرفت علي ناس تاني ولقيت رسالة  ..

محمود : ازيك يا بسمة حمدالله علي السلامه غيبتي كتير علينا انتي كويسة ؟ 

بسمة : الحمدلله يا محمود شكرا علي سؤالك 

وحكت بسمة لمحمود كل اللي حصل ومحمود هون عليها كتير ورجعت بسمة تضحك تاني وقربت من محمود واتعلقوا ببعض 

محمود : بسمة انا بحبك 

بسمة : وانا كمان بحبك أوي 

…………………………………………………………………………………………………………………

وتستمر الحياة وبسمة رجعت تحب تاني وبنفس الطريقة اكيد صوابعنا مش زي بعضها بس تفتكروا بسمة ومحمود هيكملوا ولا هيحصل نفس السيناريو ؟؟ وياتري الغلط من مين ؟ الولد ولا البنت ؟

مستنية رأيكم 🙂 

بقلم /  فــــــــــــــــاطمـة 

8 تعليقات

  1. يااختتتي , والله نيته الإنسان إحنا هنقدر نحكم عليها لآن للاسف بقا ناس كثير بتكذب وبتتقن التمثيل بكل إحتراف , الحاجة الوحيدة اللي نقدر نعملها إننا مش نتعلق في اي حد ولا نسلم لآي حد وبالنسبة لي لو هحب حد هحبه وهو خطيبي قدام الناس كلها , تسلم إيدك يا فطومةة على القصة الجميلة دي ومستنيه الباقي 😀

    • صح المفروض منتعلقش بحد غير لمما نتأكد منه كويس اوي وهل هو بيكذب او لا .. تسلمي اروي 🙂

  2. مش عرفه بس بيتهيألى ان ممكن يحصلها نفس الى حصل تانى بما انها خرجت من تجربه لتجربه تانيه بسرعه

    ثم المفروض لو هى كانت حبت رامى مكنتش هتلحق تنساه بالسرعه دى اوى كده

    حتى لو هو ندل معنى انها حبته انها مكنتش هتنساه او على الاقل كانت هتحرم تحب تانى اى حد

    • يعني من البداية مكانش حب حقيقي اصلا ؟ ممكن يكونوا هما الاتنين بيملوا وقت فراغهم وبيضيعوا وقت وخلاص ..
      تسلمي فرحه نورتي 🙂

  3. قصه جميلة بصراحه بس ان حد يخرج من تجربه لـ تجربه بيكون ده عباره عن ” تضييع وقت ” وعشنا ننسى الماضى وبناخد الشخص الجديد كعلاج لينا

    انا رأي من رأي فرحة ،، لكن والله القصة جميلة جدا ومستنى المزيد 🙂 ♥

  4. نايس فاطمة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*