أخر الاخبار
الرئيسية / كتابات / أشعار وحكم / غَربنَا ” أنَا ” فَتغَرْبنَا |Arwa

غَربنَا ” أنَا ” فَتغَرْبنَا |Arwa

733057505نسخ

,,

” غَربنَا ” أنَا ” فَتغَرْبنَا | Arwa

قَدْ نَبكِي بِلا دُموعْ

قَدْ نشعُر بِاختِناقْ بِلا جُروحْ

قَدْ نكُون نَحنْ , وكثيراً نكُون هُمْ

نَرتدِي سُترَة الفَرحْ

كسرٍ تحَت أتربةٍ فِي حَديقةٍ مَجهُولة

كشرَف كفيفةٍ فِي مدينةِ مسلُوبة

كانتظار مُغرمةٍ على أرصِفةٍ غريبَة

قَدْ نتبَاهَى بِالصُدود ونرِهق الكِبريَاء

نُكفر الدمُوعْ  نُعلنْ عصْيانْ الأنقِياء

نُشعلْ الاحِتراقْ بزَلاتْ لسَانْ

بِلا استِردَادْ لحُقوقْ المَشاعِر

بسُخريةُ أننا إنسَانْ

كثيرا ًما يتُوه الضَياعُ فِينا

حتَى نُضيع انفُسنا وليَالينَا

ويُصبحُ السَلامُ اقسَى امَانينَا

نَبكِي بصوتٍ مكتُوم , بِلا شهِيقْ

نَبضُنا مسمُوم , وفِي جَوفِنا حَريقْ

هَل بَاعتْنا السِنينْ , ام نَحنُ نَسينَا

هَان الوقْت والحنِينْ , حتَى ضيعْنا مَراسِينا

بيُوتنا القَديمَة هُدمتْ بِـأراضِينا

العابُنا الصغِيرة رُميت بحكَاوينَا

حَتى قُلوبنَا كُسرت بِـأيادِينا

اكتأبتْ الاشجَار , وبكَتْ الازهَار

 حَنتْ البيُوتْ , وانتهت اللهفةَ بسكُوت

حتَى الغِربَان صَاحتْ سوادَها

وملتْ العصَافِير اعشَاشها

بكتْ الخُيول بِصهِيلها

وتنَكرتْ الفراشَات وُرودُها

بعْنا ” نحنُ “واشتَرينا / هُم

حَتى أصبَحنَا بِلا هَويتِـ/هُم فضِعنا

مَـا “ نحنُ ”  ” هُم ” بلْ مَا بينَهم

تَلونَا بلونٍ غرِيبٍ تَغربْنا وبِـعنَا

بَعثرُونا ولمْ يفرطُوا بِـ / هُم

عاَتبنَا/هُم ونسِينَا بِأننا خُنا

نفساً لنا إنَها ” أنَا “وليسَ “هُم

غَربنَا ” أنَا ” فَتغربْنا وعُتبنا

هُم الطفُ مِنا لمْ يخُونو/هُم

لاَ ذنبَ على مَن لم يَصونُونا

احبُوا ذَويهُم واخلَصُوا لـ /هُم

الذنبُ ذنبنَا فنَحن مَنْ بِعنا ” أنا ” .

,

بقلم / Arwa .

بدون عنوان-1نسخ

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*